القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث الموضوعات

11 طريقة مميزة لتنشيط الذاكرة بشكل مبتكر

11 طريقة مميزة لتنشيط الذاكرة


يعاني الكثيرون من النسيان وخاصة الطلاب، ويتسأل العديد من هم عن طرق تنشيط وتقوية الذاكرة، لمواجهة النسيان وخاصة حينما يتعرضون لضغوط، أو يطلب منهم احتواء الكثير من المعلومات في وقت قياسي، حيث يشعر البعض انهم غير قادرين على حفظ وتذكر هذا الكم من المعلومات، ما يؤدى الى شعورهم بالإحباط، لذلك قرر موقع نقود أن ينشر أفضل الطرق والوسائل التي تساهم بشكل مثالي في تقوية وتنشيط الذاكرة.

يظن الكثيرون ان عمليه تحسين الذاكرة وزيادة نسبة الوعي وكذلك اتساع الأفق هي كلها أمور معقدة مرتبطة بمراحل التكوين أو سنوات الطفولة، ولكن هذا غير صحيح، لان هناك أمور خارجية قد تؤثر على هذه القدرات، وبمجرد تغيير تلك العوامل السلبية ستطور قدراتنا العقلية، وهو ما يؤدي الى تحسين الذاكرة وباقي القدرات.

 

وتعد عوامل الاجهاد وقلة النوم وكذلك سوء التغذية والتشتت في عمل مهام مختلفة، إضافة الى التناول العشوائي للأدوية احد أهم الأسباب السلبية الارجية التي قد تتسبب في ضعف الذاكرة وقلة التركيز الى حد كبير.

 

لقد اثبت العلماء ان كبار السن لديهم قدرات جسدية تمكنهم من خلق شبكات عصبية جديدة بالمخ، وذلك من خلال دراسة تناولت المرونة العصبية داخل جسم الانسان، وكل هذه الأمور تزيد من قدرات تحسين الذاكرة بشكل كبير، بل تؤكد ان الجسم يستطيع التغلب على العديد من مشكلات تقدم السن، إذا ما توفرت له بعض العوامل.

 

تعرف على طرق تنشيط الذكرة وتقويتها

1-     الحد من استخدام السكر

في الواقع تم رصد علاقة كبيرة بين تناول الكثير من السكر وبين العديد من المشكلات الصحية والامراض المزمنة، التي من ضمنها ضعف المعرفة والذاكرة، كما أثبتت الأبحاث العلمية في مجال النظم الغذائية أن تناول كمية كبيرة من السكر قد يؤدي الى ضعف في الذاكرة، حيث يؤثر سلبيا على منطقة تخزين الذكريات قصيرة الأمد في المخ.

2-     استخدام المكملات الغذائية التي تحتوي على زيت السمك

لا يخفي عليكم أن زيت السمك الغني بأحماض (أوميجا 3)، يعد مساعد حيوي للحفاظ على الصحة العامة، فهي فعالة ولها تأثيرات مذهلة في علاج أراض القلب وبعض امراض العصبية والضغوط النفسية والتوتر، كما أكدت بعض الدراسات ان زيت السمك يساهم بشكل كبير في تحسين الذاكرة، وخاصة لكبار السن.

3-     النوم من 7 الى 9 ساعات يوميا

يري الباحثون أن أذ قدر كافي من النوم يوميا يساهم بقدر كبير في تحسين الذاكرة، فالنوم يلعب دورا هاما في توحيد الذاكرة وهى العملية التي يتم فيها تقويه الذكريات القصيرة و تحويلها الى ذكريات طويله الأمد، كما يري الباحثون ان فترات النوم المناسبة يوميا، تتراوح ما بين 7 الى 9 ساعات.

4-     تدريبات لتنشيط الذاكرة

كما تعلم ان كل شيء يهمل، سوف لا يكون قادر على العمل، لذلك عليك تنشيط عقلك وتدريبه ليصبح قادر على القيام بمهامه على أكمل وجه، وذلك من خلال لعب العاب العقل مثل "الكلمات المتقاطعة او لعبه الكلمات أو أيضا تطبيقات الهاتف المحمول المخصصة لتدريب الذاكرة "والتي تعد من الالعاب المسلية وتساهم في تعزيز الذاكرة، اضافة الي ذلك العاب الذكاء والحيل الموجودة على الانترنت.

5-     الرياضة تساهم بشكل كبير في تحسين الذاكرة

لا يستطيع أحد أن ينكر مدي فاعلية وتأثير الرياضة على صحة جسم الانسان ككل وعلى ذاكرة الانسان على وجه الخصوص، فقد أقرت الأبحاث العلمية الدور الهام جدا للرياضة في جميع المراحل العمرية، حيث أكدت أن الرياضة تساهم في حسين اداء المعرفة الإدراكية، والتي تشمل الذاكرة.

reaction:
Nazmy Obeid
Nazmy Obeid
I work as a writer and accountant

تعليقات